الأربعاء , 11 ديسمبر 2019
الرئيسية / أعمالنا / هلا نابلس تعزز ثقافة المشاركين والمبادرين والمحافظين على المقدرات والنظافة

هلا نابلس تعزز ثقافة المشاركين والمبادرين والمحافظين على المقدرات والنظافة

في ظل مشاركة عدد لا بأس به من أصحاب الشركات والمحال التجارية والمطاعم والحلويات والمنتجات التي يخلف عنها يوميا نفايات كثيرة ومطبوعات تلقى هنا وهناك أحيانا كان المشاركون في معرض وفعاليات وبازار ومهرجان هلا نابلس على قدر عال من المسؤولية الكبيرة الحريصة على مقدرات الوطن والمكان والمرافق العامة.

فقد لوحظ اهتمام كبير من قبل المشاركين وأصحاب المعارض والذين فاق عددهم 65 مشاركا على الحفاظ على المرافق العامة والأشجار وكذلك حرصوا كل الحرص على نظافة المكان رغم عشرات الآلاف من الزائرين يوميا لفعاليات هلا نابلس المختلفة والتي استمرت أسبوعا متواصلا في الحديقة الأوروبية من منتزهات جمال عبد الناصر غرب مدينة نابلس.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏

وبحسب المدير العام لشركة ديارنا رجل الأعمال السيد مهند الرابي، فإن المشاركون جلهم من نابلس والذين يحرصون عليها ويحبونها ويسعون لتكون دوما في المقدمة، وبالتالي فإنهم الأحرص على المكان الذي يشاركون به لعرض منتجاتهم.

وأكد الرابي، أن تعاون الجميع من منظمين وقائمين على الفعاليات المختلفة كان العامل الأساس في نجاح هذه الفعاليات وخاصة حرصهم على المكان ونظافته، لافتا في الوقت ذاته، أن بلدية نابلس وجميع المنظمين والمشاركين بذلوا جهودا كبيرة وعظيمة في هذا الجهد.

وأوضح أن كافة المشاركين دون استثناء كانوا لا يغادرون معارضهم دون أن يقوموا بالمساعدة والمساهمة في عمليات النظافة والتنظيف وهو ما كان مميزا.

بدوره، ثمن أدهم الخروبي، مدير شركة ديارنا لإدارة الحدث جهود كافة المشاركين في فعاليات هلا نابلس لا سيما على صعيد مساهمتهم ودورهم كل ليلة في إعادة ترتيب وتنظيف ساحات المعرض من النفايات.

وقال الخروبي: “نحن جميعا في خندق واحد للحفاظ على المكان والمقدرات العامة وكذلك كان واجبا علينا الحفاظ على النظافة في ساحة المعرض والفعاليات وهو أيضا يعزز مدى السلوك الحضاري للقائمين والمشاركين بالمعرض ومدى حرصهم وحبهم لنابلس ومرافقها العامة”.

وأضاف: “كنا يوميا وبعد إنتهاء ساعات عمل المعرض وفعالياته المختلفة نباشر جميعا وقبلنا المشاركون وأبناءهم بعمليات تنظيف المكان حتى يبقى جميلا كما استلمناه وكما نحب أن نراه فلا نخرج من ساحات المعرض إلا بعد تنظيفها”.

وكانت فعاليات هلا نابلس انطلقت مساء السبت الماضي واختتمت مساء الجمعة واشتملت على معرض للصناعات والشركات الفلسطينية وبازار للمشغولات اليدوية وفقرات فنية مختلفة ساهمت في جذب عشرات الآلاف من المواطنين والزوار في تظاهرة اقتصادية وصفت بالأكبر منذ سنوات عديدة.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏نص‏‏‏

شاهد أيضاً

شركة “ديارنا” نابلسية الهوى وفلسطينية العطاء والإنتماء “صور وفيديو”

ما بين أطول سدر كنافة وتوزيع الراحة النابلسية… عقدٌ من العمل البّناء في ترسيخ وتعزيز …

ديارنا: نقدم مجمعات سكنية متكاملة وخدمة مستمرة بعد البيع

تحتفل شركة ديارنا للتطوير العقاري والاستثمار هذا العام بعقدها الأول، والتي كان الهدف الأساسي لها منذ البداية: …